إعلانات

 


العودة   منتدي حوارنا الإسلامى > ~*¤ô§ô¤*~ حـــوارنــــــا للــــرد عـــلى المـــخــالــفـــــيـــــن ~*¤ô§ô¤*~ > حـــــوارنــــا للــرد عـلـى الـمـذاهـب الأخــــــرى

حـــــوارنــــا للــرد عـلـى الـمـذاهـب الأخــــــرى المخالفون الذين ليس لهم قسم خاص بهم (جديد)

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-21-2010, 10:46   رقم المشاركة : 41
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» فتوى تجيز دفع المال للحصول على ترقية !!
» جمال البنا مجددا : التدخين في رمضان مباح مباح
» مفتي سوريا: إن دخلت السياسة في الدين أفسدته
» ==========
» اريد الدليل


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإسكندرانى






كان ردك زميلتنا الفاضلة حائرة






لم يكن كلامى عن آية اللمم و إنما كلامى عن الآية التالية

وَمَن يَعْصِ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَاراً خَالِداً فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُّهِينٌ

فهى فى حد ذاتها لا تعنى خلود أهل الكبائر فى النار لأنها تتكلم عن كل من عصى الله و رسوله سواء بالكبيرة أو الصغيرة .. و أنك إستنتجتى أن مرتكب الصغيرة ليس مخلدا فى النار عن طريق آية أخرى ( آية اللمم )
بنفس هذا المنطق نقول
بأن الآية
وَمَن يَعْصِ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَتَعَدَّ حُدُودَهُ يُدْخِلْهُ نَاراً خَالِداً فِيهَا وَلَهُ عَذَابٌ مُّهِينٌ
لا تعنى خلود أهل الكبائر فى النار و دليلنا هو عن طريق آية أخرى و هى

إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاء

كما وضحت لك و سأوضح إن شاء الله



للرد بقية إن شاء الله



نعم استثني منها اللمم لان الايه وجميع الايات تدل على ذلك
ومنها قول الله تعالى

( ان تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم
)


يغفر لمن يشاء إما بالتوبة والإقلاع عن الكبائر والرجوع إلى الله سبحانه وتعالى ، وإما باجتناب الكبائر مع صدور بعض الصغائر من غير قصد الإصرار عليها ومن غير الاستمرار على ارتكابها ، هذا هو المقصود بقوله : " ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء " ، فقد بين سبحانه في آيات أخرى من يشاء لهم المغفرة وهم الذين يجتنبون الكبائر ولا يصرون على الصغائر ، وقد جاء الحديث عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم - : " لا صغيرة مع الإصرار ولا كبيرة مع الاستغفار " .


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 10:49   رقم المشاركة : 42
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» داعية مصرية: النقاب عادة يهودية، وهنالك ضرورة لأمرأة مفتية
» فتوى تجيز دفع المال للحصول على ترقية !!
» سؤال
» رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار
» زعيم القرآنيين يطالب بحذف "أشهد ان محمد رسول الله" من الآذان


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإسكندرانى





رد الزميلة حائرة


لم أحلل من عند نفسى زميلتنا بل هو ما ثبت فى سورة طه 114

وَلَقَدْ عَهِدْنَا إِلَى آدَمَ مِن قَبْلُ فَنَسِيَ وَلَمْ نَجِدْ لَهُ عَزْمًا

أما إبليس فاقرأى سورة ص من الآية 73

فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ (73 ) إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنْ الْكَافِرِينَ ( 74 ) قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَن تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنتَ مِنَ الْعَالِينَ ( 75 ) قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِّنْهُ خَلَقْتَنِي مِن نَّارٍ وَخَلَقْتَهُ مِن طِينٍ ( 76 ) قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ ( 77 ) وَإِنَّ عَلَيْكَ لَعْنَتِي إِلَى يَوْمِ الدِّينِ ( 78 )

ألا تلاحظى زميلتنا الفاضلة أى فارق بين كفر إبليس و معصية سيدنا آدم ؟؟ لكى تعرفى إسألى نفسك التالى :

عندما عصى إبليس قال الله تعالى عنه أنه كان من الكافرين و لم يقل ذلك على سيدنا آدم ؟؟

لماذا حلت لعنة الله على إبليس إلى يوم الدين بينما نجد آدم قد تلقى كلمات يتوب بها إلى الله ؟؟ مع العلم أنه لولا هذه الكلمات لما تاب سيدنا آدم.



للرد بقية إن شاء الله




والله تعالى اعطى الفرصه لبني ادم لكي يتوبوا من الكبائر والصغائر لكي ينعم عليهم بالجنه ويقيم الحجه عليهم سبحانه وتعالى فمن ابى واستكبر كان حاله كابليس اللعين


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 10:52   رقم المشاركة : 43
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» برنامج تكبير وتصغير الصور المتحركه ـ سهل وبسيط ومجاني
» داعية مصرية: النقاب عادة يهودية، وهنالك ضرورة لأمرأة مفتية
» رد: انحرافات حزب التحرير
» خلود مرتكبي الكبائر في النار
» مفتي سوريا: إن دخلت السياسة في الدين أفسدته


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الإسكندرانى






حاولى المقارنة بين هذين الشخصين

رجل كافر جاءه الحق لكنه رفض هذا الحق و أصر على كفره .. يحارب الإسلام و المسلمين و يستهزأ بكلام الله و رسوله و يسب الله و رسوله و مات مصرا على الكفر.

و

رجل مسلم عندما سمع الحق انشرح له صدره .. عمل ما يستطيع من دعوة للإسلام بحب و إقتناع .. أقام الصلوات و أدى الأركان كلها على خير وجه .. لكنه ضعف أمام شهوة الزنا و العياذ بالله و كلما تاب عنه عاد إليه ضعفا .. و فى أثناء ذهابه لإرتكاب ذلك الجرم وافته المنية قبل أن يتوب مما نوى الوقوع فيه.


فهل سيكون مصير كل منهما الخلود فى النار ؟؟

و أين ذلك من عدل الله تعالى الذى قال

فَمَن يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ






اذا كانت حكاية ضعف ، فلماذا لا نقول مثلا

رجل اسلم ثم ارتد بالشرك لان نفسه ضعيفه امام الشيطان؟

فماذا يكون مصيره يا اخ اسكندراني ؟

والله تعالى يكافئ المؤمنون في الدنيا والاخره اما الكافر فيأتي يوم القيامه

وقد اصبحت اعماله هباء منثورا


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 11:00   رقم المشاركة : 44
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» داعية مصرية: النقاب عادة يهودية، وهنالك ضرورة لأمرأة مفتية
» تحذيرات أميركية من عدوان اسرائيلي وشيك جداً على ايران
» رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار
» جمال البنا مجددا : التدخين في رمضان مباح مباح
» خلود مرتكبي الكبائر في النار


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنظلة





السلام عليكم

اسمحي لي أن أبين لك أنك أخطأت في هذا

لماذا؟؟؟

لأن المشرك إذا تاب أيضا قبل الممات غفر له الله

ترى

مذا تقصد الآية ؟؟؟

إن الغفران هنا يوم القيامة لكل مذنب صغيرة كانت أو كبيرة إلا الشرك فإنه لا يغفره في الآخرة

لكن إذا تاب المشرك قبل الممات تاب الله عليه

أرجو أن تعيدي قراءة الآية وتجيبيني على سؤالي




التوبه تجب ما قبلها والله يمهل ولا يهمل سبحانه وتعالى

وانا اسالك عن هذه الايات ايضا

قال تعالى
( وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَاماً )
( وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّداً وَقِيَاماً )
( َوالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَاماً )
(إ ِنَّهَا سَاءتْ مُسْتَقَرّاً وَمُقَاماً )
( وَالَّذِينَ إِذَا أَنفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَاماً )
(و َالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً )
( يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانا )
(إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً)
(و َمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابا )
( وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً )
(و َالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمّاً وَعُمْيَاناً )


هذه الايات تشمل اجتناب الشرك بالله وقتل النفس وقولو الزور والزنا وكلها جاءت في سياق العطف في هذه الايات الكريمه فاذن نفس الجزاء ينتظر
وطبعا الاستثناء هو التوبه حسب الايات الشريفات


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 11:03   رقم المشاركة : 45
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» ما هو حكم قتلة عثمان بن عفان عند السنه؟
» مفتي سوريا: إن دخلت السياسة في الدين أفسدته
» داعية مصرية: النقاب عادة يهودية، وهنالك ضرورة لأمرأة مفتية
» جمال البنا مجددا : التدخين في رمضان مباح مباح
» زعيم القرآنيين يطالب بحذف "أشهد ان محمد رسول الله" من الآذان


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الهاوي






===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






أختي الكريمة

لا شك أن التعامل مع آيات القرآن الكريم و فهمها الفهم الصحيح يكون بـ جمع الآيات القرآنية ثم التوفيق بينها

لا أن نجعل الآيات الكريمة متضاربة متعارضة - أليس كذلك !؟!؟

-(( وَمَنْ يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتِ مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُولَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ نَقِيرًا ))- [النساء : 124]

-(( وَمَنْ يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتِ وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَا يَخَافُ ظُلْمًا وَلَا هَضْمًا ))-[طه : 112]

-(( فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ (7) وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ ))-[الزلزلة : 7 ، 8]

عموما // إن شاء الله بعد قراءة ما تفضلت به في مشاركاتك

سأحاول الدخول معكم في النقاش الهادف الهاديء

اللهم ارنا الحق حقه و ارزقنا اتباعه و ارنا الباطل بارطلا و ارزقنا اجتنابه


/////////////////////////////////////////////////




اللهم آمين

حياك الله اخي الكريم

وبالطبع لا يوجد تضارب في آيات الله تعالى

اما صفة الايمان والاسلام فتنتفي عن الشخص الذي يصر على كبيرته
وهو يعرف ما ينتظره من عذاب ولكنه يعاند الله تعالى ويتحداه والعياذ بالله والحجه معروفه ، ( ان الله غفور رحيم ) فهل تلك الحجه مقبوله ؟


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 11:06   رقم المشاركة : 46
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» رد: انحرافات حزب التحرير
» سؤال
» تحذيرات أميركية من عدوان اسرائيلي وشيك جداً على ايران
» خلود مرتكبي الكبائر في النار
» ضربة اسرائيلية للبرنامج النووي الإيراني خلال 24ساعة


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علاءالدين





في الصحيحين عن معاذ بن جبل رضي الله عنه عنه قال :
(( كنتُ رديفَ النبي صلى الله عليه وسلم على حمارٍ ، فقال لي : يا معاذ ، أتدري ما حقُّ الله على العباد؟
وما حقُّ العبادِ على الله ؟ قلت: الله ورسوله أعلم .قال : حقّ الله على العبادِ : أن يعبدوه ولا يشركوا به شيئاً ، وحقّ العباد على الله : أن لا يُعذّب من لا يشرك به شيئاً . قلت : يا رسول الله ، أفلا أبشّر الناس ؟ قال :
قال لا تبشّرهم فيتكلوا )) ..




وللترمذي وحسّنه عن أنس : سمعتُ رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ((قال الله تعالى : يا ابن آدم ، لو أتيتني بِقرابِ الأرضِ خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيتك بِقرابها مغفرة )) .



ولمسلم عن جابر رضي الله عنه : أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : (( مَن لقي الله لا يشرك به شيئاً دخل الجنة ، ومَن لقيه يُشرك به شيئاً دخل النار )) .


وفي الصحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : (( من قال لا إله إلا الله وكفر بما يُعبد من دون الله ، حرُم ماله ودمه . وحسابه على الله عز وجل ))




سؤالي هنا يا اخي الكريم

هل ابليس اشرك بالله ، كما اوضح الاخ الاسكندراني ، ام انه طرد من رحمة الله وله النار خالدا فيها لانه تحدى وتكبر على الله ؟

اذا اجبت عن هذا السؤال سوف تعرف الحق وتعرف لفظة الشرك ماذا تشمل وما هي محبطات الاعمال وشروط التوبه ؟

تحياتي


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 17:15   رقم المشاركة : 47
الكاتب

حنظلة

حنظلة

الصورة الرمزية حنظلة

عضو مميز


الملف الشخصي


حنظلة غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» الشيعة الصفويين أسوأ من الصهاينة الاسرائليين
» النبي يكفر عن يمينه
» وثاءق مصورة من كتاب فصل الخطاب
» من هو هذا التقي الأتقى؟؟؟؟
» الاسلام بين نجاح السنة وفشل الرافشة


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حايره
اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنظلة





السلام عليكم

اسمحي لي أن أبين لك أنك أخطأت في هذا

لماذا؟؟؟

لأن المشرك إذا تاب أيضا قبل الممات غفر له الله

ترى

مذا تقصد الآية ؟؟؟

إن الغفران هنا يوم القيامة لكل مذنب صغيرة كانت أو كبيرة إلا الشرك فإنه لا يغفره في الآخرة

لكن إذا تاب المشرك قبل الممات تاب الله عليه

أرجو أن تعيدي قراءة الآية وتجيبيني على سؤالي




التوبه تجب ما قبلها والله يمهل ولا يهمل سبحانه وتعالى

وانا اسالك عن هذه الايات ايضا

قال تعالى
( وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْناً وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَاماً )
( وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّداً وَقِيَاماً )
( َوالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا اصْرِفْ عَنَّا عَذَابَ جَهَنَّمَ إِنَّ عَذَابَهَا كَانَ غَرَاماً )
(إ ِنَّهَا سَاءتْ مُسْتَقَرّاً وَمُقَاماً )
( وَالَّذِينَ إِذَا أَنفَقُوا لَمْ يُسْرِفُوا وَلَمْ يَقْتُرُوا وَكَانَ بَيْنَ ذَلِكَ قَوَاماً )
(و َالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً )
( يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانا )
(إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً)
(و َمَن تَابَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَإِنَّهُ يَتُوبُ إِلَى اللَّهِ مَتَابا )
( وَالَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ وَإِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَاماً )
(و َالَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِآيَاتِ رَبِّهِمْ لَمْ يَخِرُّوا عَلَيْهَا صُمّاً وَعُمْيَاناً )


هذه الايات تشمل اجتناب الشرك بالله وقتل النفس وقولو الزور والزنا وكلها جاءت في سياق العطف في هذه الايات الكريمه فاذن نفس الجزاء ينتظر
وطبعا الاستثناء هو التوبه حسب الايات الشريفات

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم

يا أخت حايرة

أهكذا يكون الحوار؟؟؟

سألتك عن معنى قول الله تعالى (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك ....)

ماذا استثنى الله تعالى من المغفرة ؟؟؟

انتظر


التوقيع :
View حنظلة's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 17:53   رقم المشاركة : 48
الكاتب

عدوة إبن سبأ

الصورة الرمزية عدوة إبن سبأ


الملف الشخصي


عدوة إبن سبأ غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» موضوع للجميع ...الشيعة أخيراً أجابوا ما الفرق بين الزنا والمتعة !!!
» لماذا رفض يوسف عليه السلام ممارسة المتعة ؟؟
» الا يستحق الأئمة الإثنى عشر العقاب يوم القيامة ؟؟
» النصارى لا يعلمون ما فى كتابهم المقدس والمسلمون يعلمون
» إسأل مجرب ... تسع أزواج متعة فى مدة ثلاث شهور


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

بسم الله الرحمن الرحيم
******************


بارك الله فى أهل السنة على الحوار الهادئ الذى لم اراه فى منتديات اتباع بن سبأ


ولى مداخلة لو سمحتم للزميلة حائرة


من هم الأعراف ؟؟


وَاخْتَلَفَتْ عِبَارَات الْمُفَسِّرِينَ فِي أَصْحَاب الْأَعْرَاف مَنْ هُمْ وَكُلّهَا قَرِيبَة تَرْجِع إِلَى مَعْنًى وَاحِد وَهُوَ أَنَّهُمْ قَوْم اِسْتَوَتْ حَسَنَاتهمْ وَسَيِّئَاتهمْ نَصَّ عَلَيْهِ حُذَيْفَة وَابْن عَبَّاس وَابْن مَسْعُود وَغَيْر وَاحِد مِنْ السَّلَف وَالْخَلَف رَحِمَهُمْ اللَّه وَقَدْ جَاءَ فِي حَدِيث مَرْفُوع عن رَجُل مِنْ مُزَيْنَة قَالَ : سُئِلَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَمَّنْ اِسْتَوَتْ حَسَنَاته وَسَيِّئَاته وَعَنْ أَصْحَاب الْأَعْرَاف فَقَالَ" إِنَّهُمْ قَوْم خَرَجُوا عُصَاة بِغَيْرِ إِذْن آبَائِهِمْ فَقُتِلُوا فِي سَبِيل اللَّه " ه

وَقَالَ سَعِيد بْن مَنْصُور حَدَّثَنَا أَبُو مَعْشَر حَدَّثَنَا يَحْيَى بْن شِبْل عَنْ يَحْيَى بْن عَبْد الرَّحْمَن الْمُزَنِيّ عَنْ أَبِيهِ قَالَ : سُئِلَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ أَصْحَاب الْأَعْرَاف قَالَ " هُمْ نَاس قُتِلُوا فِي سَبِيل اللَّه بِمَعْصِيَةِ آبَائِهِمْ فَمَنَعَهُمْ مِنْ دُخُول الْجَنَّة مَعْصِيَة آبَائِهِمْ وَمَنَعَهُمْ مِنْ النَّار قَتْلهمْ فِي سَبِيل اللَّه " . وَرَوَاهُ اِبْن مَرْدَوَيْهِ وَابْن جَرِير وَابْن أَبِي حَاتِم مِنْ طُرُق عَنْ أَبِي مَعْشَر بِهِ وَكَذَا رَوَاهُ اِبْن مَاجَهْ مَرْفُوعًا مِنْ حَدِيث أَبِي سَعِيد الْخُدْرِيّ وَابْن عَبَّاس وَاَللَّه أَعْلَم بِصِحَّةِ هَذِهِ الْأَخْبَار الْمَرْفُوعَة وَقُصَارَاهَا أَنْ تَكُون مَوْقُوفَة وَفِيهِ دَلَالَة عَلَى مَا ذُكِرَ



سؤال لى زميلتى



إذا كانوا عصوا الله وفعلوا كبيرة ألا وهى [ معصية الوالدين] الذين وصى الله الإحسان بهم بعد عبادته

فلماذا لم يدخلوا النار مخلدين فيها بهذه الكبيرة ؟؟

ولماذا وضعت حسناتهم وسيئاتهم فى الميزان إذا كان فعل الكبيرة كافٍ لإدخالهم النار وإحباط أى عمل صالح عملوه فى دنياهم ؟؟



*******


التوقيع :

View عدوة إبن سبأ's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 18:11   رقم المشاركة : 49
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» فتوى تجيز دفع المال للحصول على ترقية !!
» رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار
» التكييف .. التشبيه .. التعطيل
» ضربة اسرائيلية للبرنامج النووي الإيراني خلال 24ساعة
» جمال البنا مجددا : التدخين في رمضان مباح مباح


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنظلة





بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم

يا أخت حايرة

أهكذا يكون الحوار؟؟؟

سألتك عن معنى قول الله تعالى (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك ....)

ماذا استثنى الله تعالى من المغفرة ؟؟؟

انتظر




يغفر لمن يشاء إما بالتوبة والإقلاع عن الكبائر والرجوع إلى الله سبحانه وتعالى ، وإما باجتناب الكبائر مع صدور بعض الصغائر من غير قصد الإصرار عليها ومن غير الاستمرار على ارتكابها ، هذا هو المقصود بقوله : " ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء " ، فقد بين سبحانه في آيات أخرى من يشاء لهم المغفرة وهم الذين يجتنبون الكبائر ولا يصرون على الصغائر ، وقد جاء الحديث عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم - : " لا صغيرة مع الإصرار ولا كبيرة مع الاستغفار " .


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 18:42   رقم المشاركة : 50
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار
» مفتي سوريا: إن دخلت السياسة في الدين أفسدته
» برنامج تكبير وتصغير الصور المتحركه ـ سهل وبسيط ومجاني
» سؤال
» رد: انحرافات حزب التحرير


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدوة إبن سبأ





بسم الله الرحمن الرحيم
******************


بارك الله فى أهل السنة على الحوار الهادئ الذى لم اراه فى منتديات اتباع بن سبأ


ولى مداخلة لو سمحتم للزميلة حائرة


من هم الأعراف ؟؟


وَاخْتَلَفَتْ عِبَارَات الْمُفَسِّرِينَ فِي أَصْحَاب الْأَعْرَاف مَنْ هُمْ وَكُلّهَا قَرِيبَة تَرْجِع إِلَى مَعْنًى وَاحِد وَهُوَ أَنَّهُمْ قَوْم اِسْتَوَتْ حَسَنَاتهمْ وَسَيِّئَاتهمْ نَصَّ عَلَيْهِ حُذَيْفَة وَابْن عَبَّاس وَابْن مَسْعُود وَغَيْر وَاحِد مِنْ السَّلَف وَالْخَلَف رَحِمَهُمْ اللَّه وَقَدْ جَاءَ فِي حَدِيث مَرْفُوع عن رَجُل مِنْ مُزَيْنَة قَالَ : سُئِلَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَمَّنْ اِسْتَوَتْ حَسَنَاته وَسَيِّئَاته وَعَنْ أَصْحَاب الْأَعْرَاف فَقَالَ" إِنَّهُمْ قَوْم خَرَجُوا عُصَاة بِغَيْرِ إِذْن آبَائِهِمْ فَقُتِلُوا فِي سَبِيل اللَّه " ه

وَقَالَ سَعِيد بْن مَنْصُور حَدَّثَنَا أَبُو مَعْشَر حَدَّثَنَا يَحْيَى بْن شِبْل عَنْ يَحْيَى بْن عَبْد الرَّحْمَن الْمُزَنِيّ عَنْ أَبِيهِ قَالَ : سُئِلَ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنْ أَصْحَاب الْأَعْرَاف قَالَ " هُمْ نَاس قُتِلُوا فِي سَبِيل اللَّه بِمَعْصِيَةِ آبَائِهِمْ فَمَنَعَهُمْ مِنْ دُخُول الْجَنَّة مَعْصِيَة آبَائِهِمْ وَمَنَعَهُمْ مِنْ النَّار قَتْلهمْ فِي سَبِيل اللَّه " . وَرَوَاهُ اِبْن مَرْدَوَيْهِ وَابْن جَرِير وَابْن أَبِي حَاتِم مِنْ طُرُق عَنْ أَبِي مَعْشَر بِهِ وَكَذَا رَوَاهُ اِبْن مَاجَهْ مَرْفُوعًا مِنْ حَدِيث أَبِي سَعِيد الْخُدْرِيّ وَابْن عَبَّاس وَاَللَّه أَعْلَم بِصِحَّةِ هَذِهِ الْأَخْبَار الْمَرْفُوعَة وَقُصَارَاهَا أَنْ تَكُون مَوْقُوفَة وَفِيهِ دَلَالَة عَلَى مَا ذُكِرَ



سؤال لى زميلتى



إذا كانوا عصوا الله وفعلوا كبيرة ألا وهى [ معصية الوالدين] الذين وصى الله الإحسان بهم بعد عبادته

فلماذا لم يدخلوا النار مخلدين فيها بهذه الكبيرة ؟؟

ولماذا وضعت حسناتهم وسيئاتهم فى الميزان إذا كان فعل الكبيرة كافٍ لإدخالهم النار وإحباط أى عمل صالح عملوه فى دنياهم ؟؟



*******




التفسير

{ وعَلى الأعْرافِ } أى الأعالى من ذلك الحجاب، أو أل عوض عن الضمير أى أعاليه، جمع عرف مستعار من عرف الديك لارتفاعه على ما سواه من جسده، أو من عرف الفرس، وقيل: العرف كلما ارتفع من الأرض، وقيل: ما ارتفع من الأرض وغيرها، فإنه يكون بظهوره أعرف من غيره، وعن ابن عباس: الأعراف تل بين الجنة والنار، وقال السدى: سمى ذلك الموضع بذلك لأن أصحابه يعرفون الناس، قيل: وهذه عجمة.

وعن السدى وابن عباس: الأعراف الشىء المفرط، وعنه أنه هو نفس الحجاب المذكور الذى هو السور المذكور فى سورة الحديد، وقيل: هو أحد أو أعاليه ينقل إلى ذلك المقام، قال صلى الله عليه وسلم: " إن أحداً نحبنا ونحبه وإنه يمثل يوم القيامة بين الجنة والنار يحتبس عليه أقوام يعرفون كلا بسيماهم هم إن شاء الله من أهل الجنة وإن أحداً على ركن من أركان الجنة ".

{ رجالٌ } سعداء يحبسون عليه بين الجنة والنار عقابا لهم لكثرة تلذذهم بالمعاصى، وقلة عبادتهم، غير أنهم ماتوا على التوبة، هذا ما ظهر، وعن حذيفة، وابن مسعود، وابن جبير، والضحاك: قوم استوت حسناتهم وسيئاتهم، والميزان يرجح بمثقال ذرة، ولم يرجح لهم وقد ماتوا على خير فيدخلون الجنة بعد القضاء بين الخلق، فلسعادتهم وموتهم تائبين استحقوا الجنة، ومحيت سيئاتهم بحسناتهم، وحبسوا بعدم زيادة حسناتهم، فلا إشكال ولو استشكله أو ستة، ولا ينافى هذا كون سيئاتهم تبدل حسنات، لأن أثر هذا الإبدال فى الدرجات، أو لأن معنى الإبدال توفيقه إلى عمل الحسنات بدل السيئات.

ويقول حذيفة قال ابن عباس، وقالا: إن الله يأمر بهم إلى عين الحياة، وحافتاه قضبان الذهب مكللة باللؤلؤ، ترابه المسك، يلقون فيه فتلمح ألوانهم وتبدو فى نحورهم شامة بيضاء، يعرفون بها، ويقال لهم: تمنوا ما شئتم، فيتمنوا حتى تنقطع أمنيتهم، فيقال لهم: ذلك وسبعون ضعفا بالموحدة، ويدخلون الجنة، ويعرفون بتلك الشامة، ويسمون مساكين أهل الجنة، وذلك بعد أن يستشفعوا الأنبياء فلا يشفعون، فيشفع فيهم نبينا.


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 23:22   رقم المشاركة : 51
الكاتب

عدوة إبن سبأ

الصورة الرمزية عدوة إبن سبأ


الملف الشخصي


عدوة إبن سبأ غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» تغطية القنوات الرافضية لاحتفالات الطريقة العزمية الصوفية ..!!
» هل قال الرسول عليه الصلاة والسلام أن أبا بكر كان صاحبى فى الغار؟
» رقص النساء والرجال بالثعابين فى الليلة الختامية لمولد "زين العابدين" ابن الحسين..
» خطف المسلمين للفتيات المسيحيات !!!!!!!
» العلم الحديث يبطل أقوال أئمة الشيعة [ الذين فى كتبهم]


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

بسم الله الرحمن الرحيم

******************** ***


الزميلة حائرة

التفسير الذى وضعتيه من كتب الإباضية


"هميان الزاد لدار المعاد" للشيخ العلامة محمد يوسف أطفيش

*******

وهذا التفسير غريب ..لأن ما علاقة التلذذ بالمعاصى بعدم دخول الجنة إذا كان العبد تاب عن هذه المعاصى قبل الموت ؟؟


***

الذى نريد أن نصل إليه ..أن علماء السنة إختلفوا من هم الأعراف وهناك روايات ضعيفة فى كثير من التفاسير


المهم أن التفسير الذى إتفق العلماء عليه ..هو ..أنهم قوم إستوت حسناتهم وسيئاتهم

بعدها ...يدخلهم الله الجنة برحمته


{ أَهَـۤؤُلاۤءِ ٱلَّذِينَ أَقْسَمْتُمْ لاَ يَنَالُهُمُ ٱللَّهُ بِرَحْمَةٍ ٱدْخُلُواْ ٱلْجَنَّةَ لاَ خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلاَ أَنتُمْ تَحْزَنُونَ }


اختلف أهل التأويل في المعنيين بهذا الكلام، فقال بعضهم: هذا قيل الله لأهل النار توبيخاً لهم على ما كان من قيلهم في الدنيا لأهل الأعراف عند إدخاله أصحاب الأعراف الجنة. ذكر من قال ذلك:

حدثني المثنى، قال: ثنا عبد الله بن صالح، قال: ثني معاوية، عن عليّ، عن ابن عباس، قال: أصحاب الأعراف: رجال كانت لهم ذنوب عظام، وكان حَسْمُ أمرهم لله، يقومون على الأعراف، فإذا نظروا إلى أهل الجنة طمعوا أن يدخلوها، وإذا نظروا إلى أهل النار تعوّذوا بالله منها، فأدخلوا الجنة. فذلك قوله تعالى: { أهَؤُلاءِ الَّذِينَ أقْسَمْتُمْ لا يَنالُهمُ اللّهُ بِرَحْمَةٍ } يعني أصحاب الأعراف، { ادْخُلُوا الجَنَّةَ لا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلا أنْتُمْ تَحْزَنُونَ }.




المهم فى النهاية أنهم فعلوا ذنوبا عظام منعتهم من دخول الجنة برغم أنهم حسناتهم متساوية معها

وبرحمة الله دخلوا الجنة برغم فعلهم هذه الذنوب العظام

فكيف يدخلهم الله الجنة برغم عدم توبتهم ؟؟




بعد الإجابة على هذا السؤال


نرجو منكى الإجابة عن هذا السؤل أيضا


كيف تفسرى

وصف الحق المكث في النار مرة بقوله:


{ خَالِدِينَ فِيهَا }

[آل عمران: 88].

ومرة أخرى بقوله:

{ خَالِدِينَ فِيهَآ أَبَداً }

[النساء: 169].




******************** ***


التوقيع :

View عدوة إبن سبأ's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 23:39   رقم المشاركة : 52
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» مفتي سوريا: إن دخلت السياسة في الدين أفسدته
» سؤال
» ما هو حكم قتلة عثمان بن عفان عند السنه؟
» فتوى تجيز دفع المال للحصول على ترقية !!
» رد: انحرافات حزب التحرير


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدوة إبن سبأ





بسم الله الرحمن الرحيم

******************** ***


الزميلة حائرة

التفسير الذى وضعتيه من كتب الإباضية


"هميان الزاد لدار المعاد" للشيخ العلامة محمد يوسف أطفيش

*******

وهذا التفسير غريب ..لأن ما علاقة التلذذ بالمعاصى بعدم دخول الجنة إذا كان العبد تاب عن هذه المعاصى قبل الموت ؟؟


***

الذى نريد أن نصل إليه ..أن علماء السنة إختلفوا من هم الأعراف وهناك روايات ضعيفة فى كثير من التفاسير


المهم أن التفسير الذى إتفق العلماء عليه ..هو ..أنهم قوم إستوت حسناتهم وسيئاتهم

بعدها ...يدخلهم الله الجنة برحمته


{ أَهَـۤؤُلاۤءِ ٱلَّذِينَ أَقْسَمْتُمْ لاَ يَنَالُهُمُ ٱللَّهُ بِرَحْمَةٍ ٱدْخُلُواْ ٱلْجَنَّةَ لاَ خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلاَ أَنتُمْ تَحْزَنُونَ }


اختلف أهل التأويل في المعنيين بهذا الكلام، فقال بعضهم: هذا قيل الله لأهل النار توبيخاً لهم على ما كان من قيلهم في الدنيا لأهل الأعراف عند إدخاله أصحاب الأعراف الجنة. ذكر من قال ذلك:

حدثني المثنى، قال: ثنا عبد الله بن صالح، قال: ثني معاوية، عن عليّ، عن ابن عباس، قال: أصحاب الأعراف: رجال كانت لهم ذنوب عظام، وكان حَسْمُ أمرهم لله، يقومون على الأعراف، فإذا نظروا إلى أهل الجنة طمعوا أن يدخلوها، وإذا نظروا إلى أهل النار تعوّذوا بالله منها، فأدخلوا الجنة. فذلك قوله تعالى: { أهَؤُلاءِ الَّذِينَ أقْسَمْتُمْ لا يَنالُهمُ اللّهُ بِرَحْمَةٍ } يعني أصحاب الأعراف، { ادْخُلُوا الجَنَّةَ لا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلا أنْتُمْ تَحْزَنُونَ }.




المهم فى النهاية أنهم فعلوا ذنوبا عظام منعتهم من دخول الجنة برغم أنهم حسناتهم متساوية معها

وبرحمة الله دخلوا الجنة برغم فعلهم هذه الذنوب العظام

فكيف يدخلهم الله الجنة برغم عدم توبتهم ؟؟





******************** ***




[OVERLINE]التفسير كما قلتي فما هو وجه الغرابه؟

ثانيا اثبتي ان الله تعالى قال عنهم انهم لم يتوبوا؟

والتلذذ بالمعاصي هو ما نشاهده هذه الايام من استباحة القتل والسرقه والزنا وغيرها من الموبقات العظام، فهل اولئك الذين يتلذذون وغرتهم الحياة الدنيا ثم فجأة تابوا وماتوا على التوبه ، فهم اهل الاعراف ، وهذه دليل اخر ايضا ان الله اذا ادخل احدا ناره
والعياذ بالله لا يخرجه منها، فهو قد حبسهم بين الجنة والنار بسبب معاصيهم ، ولكنه يصرفهم للجنه بسبب توبتهم النصوح

والاهم الايات كلها الداله على خلود اصحاب الكبائر الواضحه
[/OVERLINE]


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 23:54   رقم المشاركة : 53
الكاتب

حنظلة

حنظلة

الصورة الرمزية حنظلة

عضو مميز


الملف الشخصي


حنظلة غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» رفسنجاني يضع الدين الرافضي تحت المقصلة
» علماء الرافضة والحنين إلى اليهودية
» بمناسبة مولد الشبح
» بشرى سارة إلى أصحاب العجعج
» الجن يحكمون العراق


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حايره
اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنظلة





بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم

يا أخت حايرة

أهكذا يكون الحوار؟؟؟

سألتك عن معنى قول الله تعالى (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك ....)

ماذا استثنى الله تعالى من المغفرة ؟؟؟

انتظر




يغفر لمن يشاء إما بالتوبة والإقلاع عن الكبائر والرجوع إلى الله سبحانه وتعالى ، وإما باجتناب الكبائر مع صدور بعض الصغائر من غير قصد الإصرار عليها ومن غير الاستمرار على ارتكابها ، هذا هو المقصود بقوله : " ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء " ، فقد بين سبحانه في آيات أخرى من يشاء لهم المغفرة وهم الذين يجتنبون الكبائر ولا يصرون على الصغائر ، وقد جاء الحديث عن رسول الله – صلى الله عليه وسلم - : " لا صغيرة مع الإصرار ولا كبيرة مع الاستغفار " .


يا أخت حايرة

هداني الله وإياك

لماذا تقولين في كلام الله بغير علم

الآية (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء)تتكلم عمن مات ولم يتب ولقي الله وهو مشرك فلا يغفر له والاستثناء هاهنا يرجي أهل الكبائر ويخرجهم من دائرة السخط إلى دائرة المغفرة

عن ابن عمر قال : كنا أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا نشك في قاتل النفس وآكل مال اليتيم وقاذف المحصنات وشاهد الزور حتى نزلت هذه الاية { إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء } فأمسك أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم عن الشهادة ورواه ابن جرير من حديث الهيثم بن حماد به
وقال ابن أبي حاتم أيضا : حدثنا عبد الملك بن أبي عبد الرحمن المقري حدثنا عبد الله بن عاصم حدثنا صالح يعني المري حدثنا أبو بشر عن أيوب عن نافع عن ابن عمر قال : كنا لا نشك فيمن أوجب الله له النار في الكتاب حتى نزلت علينا هذه الاية { إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء } قال : فلما سمعناها كففنا عن الشهادة وأرجينا الأمور إلى الله عز وجل

وقال البزار : حدثنا محمد بن عبد الرحيم حدثنا شيبان بن أبي شيبة حدثنا حرب بن سريج عن أيوب عن نافع عن ابن عمر : قال : كنا نمسك عن الاستغفار لأهل الكبائر حتى سمعنا نبينا صلى الله عليه وسلم يقول { إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء }
وقال : [ أخرت شفاعتي لأهل الكبائر من أمتي يوم القيامة ]
وقال أبو جعفر الرازي عن الربيع أخبرني مجبر عن عبد الله بن عمر أنه قال : لما نزلت { قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله } إلى آخر الاية قام رجل فقال : والشرك بالله يا نبي الله ؟ فكره ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : { إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء ومن يشرك بالله فقد افترى إثما عظيما } رواه ابن جرير وقد رواه ابن مردويه من طرق عن ابن عمر

استهدي بالله أختي فرحمة الله وسعت كل شيئ


التوقيع :
View حنظلة's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-21-2010, 23:58   رقم المشاركة : 54
الكاتب

الهاوي


الملف الشخصي


الهاوي غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» أجر الإسوة و السنة تحتم علينا بالزواج بمن صفاتهن مثل...
» لماذا الغلو في علي رضي الله عنه دون النبي عليه الصلاة و السلام عند الطوائف الإمامية!?
» هنيئا لمن بايعاه سيدا شباب أهل الجنة......
» هل ثورة و خروج الحسين تضعه في خانة الطائفة الباغية أم لا !؟! و لماذا !؟!
» أيهما أعظم جرما من الآخر - معاوية رضي الله عنه أم يزيد!؟ و لماذا !؟!؟


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار


===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






أختي الكريمة المحترمة

هذا الوصف ليس للمسلم أو المؤمن

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ****


يصر على كبيرته

وهو يعرف ما ينتظره من عذاب

ولكنه يعاند الله تعالى ويتحداه

والعياذ بالله والحجه معروفه ، ( ان الله غفور رحيم ) فهل تلك الحجه مقبوله ؟

فلا شك عندي أن ما تفضلت به يعتبر من نواقض الإسلام و الإيمان

فالذي يصر و يعاند و يتحدى الله سبحانه و تعالى لا شك أنه خارج الملة

ولا أعتقد أن هناك عالم من علماء أهل السنة

قال بإسلام الذي يصر و يعاند و يتحدى الله سبحانه و تعالى

فكلامنا عن الذي يخطيء و يرتكب كبيرة من الكبائر - لضعف إيمانه أو لإتباعه الهوى و النفس

و لكنه - يعلم أنه قد إرتكب كبيرة و يعلم أنه لا يقصد الإصرار و العناد و التحدي

بل هو يقر بما يفعله و ينوي التوبة و لكن الأجل قد سبقه

كالتي تعتقد بشرعية الحجاب و ترى نفسها متحجبة بعد زواجها - و لكن الموت سبقها فماتت قبل أن تتحجب

فهي قد ماتت على كبيرة - فهل تخلد النار كالتي تنكر الحجاب و ترفضه و ....


أختي الكريمة

عموما الآيات التي وضعتها لك تفيد أن الذي يفعل هذه الأعمال سيدخل الجنة

و أيضا هذه الآية -(( فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ ))-

تفيد أن الذي يعمل مثقال ذرة من الخير فانه سيراه

وحسب تصنيف أصحاب عقيدة التخليد فهم يقولون بأن الجن و الإنس

قسمان // أهل الجنة و أهل النار

و عليه أحب أن أطرح عليك هذا السؤال بناء على الآية

كيف يرى الخير رجل مسلم مؤمن من أهل النار؟؟ فأي خير سيراه و هو يعلم أن مصيره الخلود في النار!؟

فما هو الخير الذي سيراه ؟!؟ و أي خير هذا و هو مصنف من أهل النار و سيعامل كأهل النار !؟



/////////////////////////////////////////////////


View الهاوي's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-22-2010, 02:03   رقم المشاركة : 55
الكاتب

عدوة إبن سبأ

الصورة الرمزية عدوة إبن سبأ


الملف الشخصي


عدوة إبن سبأ غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» للرد على النقاط التى خرجت عن موضوع [ لن اتشيع]
» هؤلاء هم شركاء النصارى فى المخطط الخبيث
» بنو إسرائيل والصحابة
» قسيس يحاول تنصير طفلين ..فلا يستطيع
» عثمان بن عفان رضى الله عنه ....والجهلاء...


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

بسم الله الرحمن الرحيم

******************** ***



ما الفرق بين خالدين فيها

وخالدين فيها أبدا ؟؟



لو كان أصحاب الأعراف تابوا عن ذنوبهم العظام لكان الله محا هذه الذنوب أو أبدلها لهم حسنات ...ولدخلوا الجنة بحسناتهم وبتوبتهم التى محت سيئاتهم او أبدلتها حسنات ...وما كانوا وقفوا فى موضع بين النار والجنة حتى يحكم الله فيهم



لو أن رجل كان يشرب الخمر ويتلذذ بهذه المعصية ثم تاب ...فما علاقة تلذذه بالمعصية بتوبته
؟؟
الله يغفر المعصية التى أرتكبها الإنسان بكل ما فيها .. فهو غفر له كل ما فعله فى هذه المعصية سواء شرب الخمر أو تلذذه بها أو ما قاله وفعله من ذنوب وهو سكران أو ضياع ماله فى شراء الخمر أو تضييعه لحق زوجته وأولاده بسبب ضياع ماله على الخمر

وليس هؤلاء هم أصحاب الأعراف ..لأن أصحاب الأعراف هم قوم تساوت ذنوبهم مع حسناتهم ..معنى هذا أن كل ما فعلوه وضع فى الميزان

وحبسوا فى هذا المكان لهذا السبب ..ودخلوا الجنة لأن الله تغمدهم برحمته ..وليس بسبب توبتهم فى الدنيا ..لأن التوبة تمحو الذنوب ..والتائب عن الذنب كمن لا ذنب له



******************** **



التوقيع :

View عدوة إبن سبأ's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-22-2010, 08:32   رقم المشاركة : 56
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» التكييف .. التشبيه .. التعطيل
» رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار
» برنامج تكبير وتصغير الصور المتحركه ـ سهل وبسيط ومجاني
» رد: انحرافات حزب التحرير
» داعية مصرية: النقاب عادة يهودية، وهنالك ضرورة لأمرأة مفتية


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

الاخوه والاخوات المحترمين

حنظله ـ الهاوي ـ الاسكندراني ـ علاء الدين
عدوة ابن سبأ

قبل أن ارد على مشاركاتكم الاخيره

ارجو الرد على هذه الايات الواضحه التي قرن الله بها
الشرك بالكبائر، والمعروف ان جميع المسلمين يقولون
اذا مات المشرك ( وخصوصا من يدعو مع الله الها اخر ) فهو
في جهنم خالدا فيها ابدا

واعتقد اني وضعت الايات الشريفات سابقا ولكنكم لم تجيبوني

(و َالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً )
( يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانا )
(إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً)

والتحيه والاحترام لكم جميعا وبعد الاجابه عن هذه الايه
سوف يتم الرد على المشاركات الاخيره ان شاء الله


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-22-2010, 15:29   رقم المشاركة : 57
الكاتب

حنظلة

حنظلة

الصورة الرمزية حنظلة

عضو مميز


الملف الشخصي


حنظلة غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» التقية
» حديث اللوح
» جايين يارافضة البحرين
» مناقشة مفتوحة
» حوار العلماء


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حايره
الاخوه والاخوات المحترمين

حنظله ـ الهاوي ـ الاسكندراني ـ علاء الدين
عدوة ابن سبأ

قبل أن ارد على مشاركاتكم الاخيره

ارجو الرد على هذه الايات الواضحه التي قرن الله بها
الشرك بالكبائر، والمعروف ان جميع المسلمين يقولون
اذا مات المشرك ( وخصوصا من يدعو مع الله الها اخر ) فهو
في جهنم خالدا فيها ابدا

واعتقد اني وضعت الايات الشريفات سابقا ولكنكم لم تجيبوني

(و َالَّذِينَ لَا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ وَلَا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلَّا بِالْحَقِّ وَلَا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَاماً )
( يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانا )
(إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُوراً رَّحِيماً)

والتحيه والاحترام لكم جميعا وبعد الاجابه عن هذه الايه
سوف يتم الرد على المشاركات الاخيره ان شاء الله


السلام عليكم

أختي حايرة هداك الله

الآية كما ترين افتتحت بالشرك وتلاها بعد ذلك قتل النفس ثم الزثنا

وهنا نعم صاحب هذه المعاصي المرتبطة بالشرك لا شك أنه يخلد مهانا

لكن أرجو أن تكون ثاقبة النظر وحاولي مسح هذا الجزء من الآية (والذين لا يدعون مع الله إلها آخر )ثم انظري هل تستقيم مع ما ذكر في الآية السابقة التي فيها (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك لمن يشاء )

فإذا فهمت هذا عرفت أن سبب الخلود هو إختلاط قتل النفس والزنا بالشرك وهذا مستوجب للخلود بسببه


قال ابن كثير رحمه الله
(والذين لا يدعون مع الله إلها آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاما * يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهانا * إلا من تاب وآمن وعمل عملا صالحا } الاية وهذا خبر لا يجوز نسخه وحمله على المشركين وحمل هذه الاية على المؤمنين خلاف الظاهر ويحتاج حمله إلى دليل والله أعلم
وقال أيضا
{ إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء } فهذه الاية عامة في جميع الذنوب ما عدا الشرك وهي مذكورة في هذه السورة الكريمة بعد هذه الاية وقبلها لتقوية الرجاء

أرجو الآن أن تعودي للتعليق على الآية التي أوردتها لك وحاولي إدخال الكبائر فيها إن استطعت ولا تنسي أن تراجعي فائدة الجملة المبدوءة بنفي ثم استثناء


التوقيع :
View حنظلة's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-22-2010, 16:03   رقم المشاركة : 58
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» رد: انحرافات حزب التحرير
» تحذيرات أميركية من عدوان اسرائيلي وشيك جداً على ايران
» ضربة اسرائيلية للبرنامج النووي الإيراني خلال 24ساعة
» فتوى تجيز دفع المال للحصول على ترقية !!
» اريد الدليل


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنظلة






السلام عليكم

أختي حايرة هداك الله

الآية كما ترين افتتحت بالشرك وتلاها بعد ذلك قتل النفس ثم الزثنا

وهنا نعم صاحب هذه المعاصي المرتبطة بالشرك لا شك أنه يخلد مهانا

لكن أرجو أن تكون ثاقبة النظر وحاولي مسح هذا الجزء من الآية (والذين لا يدعون مع الله إلها آخر )ثم انظري هل تستقيم مع ما ذكر في الآية السابقة التي فيها (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك لمن يشاء )

فإذا فهمت هذا عرفت أن سبب الخلود هو إختلاط قتل النفس والزنا بالشرك وهذا مستوجب للخلود بسببه


قال ابن كثير رحمه الله
(والذين لا يدعون مع الله إلها آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق أثاما * يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيه مهانا * إلا من تاب وآمن وعمل عملا صالحا } الاية وهذا خبر لا يجوز نسخه وحمله على المشركين وحمل هذه الاية على المؤمنين خلاف الظاهر ويحتاج حمله إلى دليل والله أعلم
وقال أيضا
{ إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء } فهذه الاية عامة في جميع الذنوب ما عدا الشرك وهي مذكورة في هذه السورة الكريمة بعد هذه الاية وقبلها لتقوية الرجاء

أرجو الآن أن تعودي للتعليق على الآية التي أوردتها لك وحاولي إدخال الكبائر فيها إن استطعت ولا تنسي أن تراجعي فائدة الجملة المبدوءة بنفي ثم استثناء



سبحان الله يا اخ حنظله

يعني ياتي مشرك ويحاجج بهذه الايه ويقول انا مشرك ولكن لا اقتل ولا ازني

ولو اتينا بزاني وهو غير مشرك فهل تنطبق الايه عليه؟


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-22-2010, 20:32   رقم المشاركة : 59
الكاتب

عدوة إبن سبأ

الصورة الرمزية عدوة إبن سبأ


الملف الشخصي


عدوة إبن سبأ غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» المخرج النصرانى يوسف رزق يتهم إبراهيم عليه السلام بالزنا
» ما علاقة هارون عليه السلام بسكوت إمامكم ياشيعة؟؟
» النصارى يدعون أن لفظ [ إبن الله] مجازى
» كرامة للمهدى لمخالفة أهل السنة فى ميقات الإحرام
» إنهم يختلسون النظرات الشهوانية لامرأة حسناء


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

بسم الله الرحمن الرحيم

******************** ***


الزميلة حائرة


بدلاً أن نشرق ونغرب ..أجيبى عن هذا التساؤل البسيط


ما الفرق بين ..خالدين فيها

و....خالدين فيها أبدا
*****************


التوقيع :

View عدوة إبن سبأ's Photo Album رد مع اقتباس
قديم 05-22-2010, 20:58   رقم المشاركة : 60
الكاتب

حايره

(إباضية)


الملف الشخصي


حايره غير متواجد حاليآ بالمنتدى

من مواضيعي

» فتوى تجيز دفع المال للحصول على ترقية !!
» سؤال
» التكييف .. التشبيه .. التعطيل
» رد: انحرافات حزب التحرير
» ما هو حكم قتلة عثمان بن عفان عند السنه؟


 


افتراضي رد: خلود مرتكبي الكبائر في النار

اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عدوة إبن سبأ





بسم الله الرحمن الرحيم

******************** ***


الزميلة حائرة


بدلاً أن نشرق ونغرب ..أجيبى عن هذا التساؤل البسيط


ما الفرق بين ..خالدين فيها

و....خالدين فيها أبدا
*****************



الزميله عدوة ابن سبأ

انا اعرف مقصدك وانتي تريدي ان تقولي ان لفظ خالدين فيها
لفترة يحددها الله ، ولكن خالدين فيها ابدا يعني للابد

ولكن

الجواب في سورة البقره

الايتان 161 - 162

قال رب العباد عز وجل

( ِإنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَمَاتُوا وَهُمْ كُفَّارٌ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ لَعْنَةُ اللّهِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ )
(خالِدِينَ فِيهَا لاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلاَ هُمْ يُنظَرُونَ )

شفتي الفرق اللي بدك توصلي اليه يا عدوة ابن سبأ؟
الكفار خالدين فيها ، فهل ايضا هم سوف يلبثون في النار
ويخرجون منها؟

بالفعل منطق غريب وعجيب اشاهده


التوقيع :
عن أبي هريرة،
عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (بينا أنا نائم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وبينهم، فقال: هلم، فقلت: أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: وما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى. ثم إذا زمرة، حتى إذا عرفتهم خرج رجل من بيني وينهم، فقال: هلم، قلت أين؟ قال: إلى النار والله، قلت: ما شأنهم؟ قال: إنهم ارتدوا بعدك على أدبارهم القهقرى، فلا أراه يخلص منهم إلا مثل همل النعم).
View حايره's Photo Album رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مرتكبي, النار, الكبائر, يلوي


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

 

إعلانات

 
     
 
من هم الإباضية
سلفية آل البيت
الكتيبات الإسلامية
ابحث عن محفظ قرآن
موسوعات إسلامية
الأكاديمية الإسلامية
العشر الأخير
الأفكار الدعوية


بحث عن:

 
عودة و دعوة
تاريخ فلسطين
شبكة بلدى
الخرافة
جمعية الآل و الأصحاب
مبرة الآل و الأصحاب
متون التجويد
المتون العلمية
التسجيل تفعيل العضوية طلب كود التفعيل إسترجاع كلمة المرور أسماء المشرفين
مواضيع الإدارة قرارات إدارة المنتدى شكوى أو إقتراح هام لكل الأعضاء كيف تساهم معنا
 
     

الساعة الآن 08:36.


بدعم و تطوير من : البيان هوست
Powered by vBulletin V3.8.2. Copyright ©2000 - 2017

 

 

 

الرئيسية | التسجيل | تفعيل العضوية | طلب كود التفعيل | استرجاع كلمة المرور | البحث | لوحة التحكم